الرئيسية / مكافحة الحشرات / كيف تحمي أطفالك من أضرار المبيدات الحشرية؟

كيف تحمي أطفالك من أضرار المبيدات الحشرية؟

تستخدم المبيدات في العديد من المنتجات الكيميائية بهدف المكافحة أو الوقاية من الأمراض والحشرات التي تضر مختلف أنواع النباتات، وقد تؤثر هذه المبيدات على صحة الأطفال بطرائق متنوعة، حتى ولو كانوا أجنة.
ومع ذلك، هناك ثمة أشياء يمكن أن يفعلها الآباء لحماية أطفالهم من المبيدات الحشرية، حيث يعيشون ويلعبون في حديقة المنزل.

أضرار المبيدات قبل الحمل والولادة
أشارت دراسة علمية أن تأثير المبيدات على الأطفال يبدأ وهم (نطاف)؛ فتناول كميات كبيرة من الخضراوات والفواكه التي تتضمن مستويات مرتفعة من المبيدات الحشرية يؤدي إلى انخفاض النطاف عند الرجال إلى النصف، وقد يصل إلى ثلث عدد النطاف الطبيعية، مقارنةً بالرجال الذين يستهلكون كميات أقل من هذه المنتجات.

من ناحية أخرى، وجد أن ضرر المبيدات قد يظهر أثناء الحمل؛ فقد صدر بيان عن الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال (AAP)، سلط الضوء على بعض المخاوف الصحية الرئيسية المرتبطة بالتعرض للمبيدات الحشرية، وخصوصاً التعرض لها قبل الولادة. فقد يؤدي التعرض للمبيدات الحشرية في أثناء الحمل إلى زيادة خطر حدوث عيوب خلقية، وانخفاض وزن المولود، ووفاة الجنين، وقد ارتبط التعرض في مرحلة الطفولة بمشكلات الانتباه والتعلم، وكذلك السرطان.

تعرض أكثر يعني ضرر أكثر
الأطفال هم أكثر عرضة للتأثيرات الصحية الناجمة عند التعرض للمبيدات من البالغين، حيث إنّ أعضائهم الداخلية لا تزال تتطور وتنضج، ويمكن أن يحدث تلامس مع المبيدات الحشرية المخزنة أو المستخدمة في منازلهم أو في الساحات أو في مراكز رعاية الأطفال أو المدارس أو الحدائق أو الحيوانات الأليفة.

الأطفال الصغار، كما يعرف الآباء، يحبون أن يضعوا أيديهم في فمهم؛ كما أنهم يزحفون ويلعبون على الأرضيات أو العشب أو في المساحات التي قد تحتوي على مبيدات، ونظراً لكون المبيدات الحشرية لا تزال موجودة في العديد من الأماكن في بيئتنا، يمكن أن يتضاعف حجم تعرض الطفل بسرعة.

مواضع التعرض
يمكن أن توجد المبيدات الحشرية في:
1. الطعام.
2. طارد الحشرات.
3. منتجات مكافحة القوارض.
4. الحديقة ومنتجات العناية بالحدائق.
5. منتجات الحيوانات الأليفة.

هذه التعرضات لا تؤدي عادة إلى أعراض تسمم فورية، ومع ذلك، تشير الدراسات إلى أن التعرض قد يؤثر على نمو الطفل الصحي.

التسمم بالمبيدات
يتم امتصاص السموم عبر الجلد، أو عن طريق الفم، أو عن طريق تنفس الرش أو الغبار أو الأبخرة، ويمكن أن يحدث التسمم لك ولأطفالك إذا اقتربت كثيراً في أثناء رش المواد الكيميائية، وأيضاً إذا لُمِسَ العشب الملوث، والأحذية، والملابس، والأثاث في الحديقة، وما إلى ذلك، أو إذا وضعت الأشياء أو الأصابع الملوثة (مثل اللعب، والعشب، إلخ) في الفم.

في السنوات الأخيرة، تم إزالة المنتجات التي تحتوي على بعض مكونات مبيدات الآفات شديدة السمية من أرفف المتاجر، ومع وجود المزيد من التوعية عن المبيدات الحشرية وتغليف أفضل قد ساعد على ذلك، إلا أن آلاف حالات التسمم بالمبيدات لا تزال تُبلَّغ إلى مراكز مراقبة السموم في الولايات المتحدة كل عام.

أعراض تسمم المبيدات
قد تبدو أعراض التسمم بالمبيدات مثل أعراض الإنفلونزا، وإذا أظهر طفلك أياً من الأعراض الآتية بعد اتصاله بمبيد حشري، فاتصل بالطوارئ فوراً:
1. الصداع.
2. دوخة / وهن.
3. ارتعاش العضلات.
4. صعوبة في التنفس.
5. طفح جلدي.
6. حرق في العين.
7. التغيير في المستوى العام لليقظة.

نصائح لتقليل فرص تسمم المبيدات لدى أطفالك
إن الحد من تعرض أطفالك لمبيدات الآفات ليس بالأمر الصعب، لذا ابدأ من اليوم باتباع ما يأتي:

1. تقليل التعرض لمبيدات الآفات في الأطعمة
فقد وجد أن المنتجات العضوية بها مبيدات حشرية أقل، ومخاطر أقل للتعرض للبكتيريا المقاومة للأدوية. ومع ذلك، فإن أهم شيء بالنسبة للأطفال هو تناول مجموعة واسعة من المنتجات، سواء كانت تقليدية أو عضوية.

2. غسل وفرك الفواكه والخضروات بالماء
سوف يقلل هذا من أي مبيدات متبقية على السطح.

3. تخزين المواد الكيميائية بأمان للحد من المخاطر التي يتعرض لها الأطفال
إبقاء هذه المبيدات المنزلية الشائعة بعيداً عن متناول الأطفال، وعدم وضع منتجات سامة في علب يمكن أن يخطئ الأطفال فيها ويتصوروها طعام أو شراب مثل:
– مطهرات المطبخ والحمامات، بما في ذلك مواد التبييض.
– المنتجات المستخدمة لقتل العث أو العفن.
– بخاخ الطعوم والصراصير.
– طارد الحشرات.
– سموم الفئران والقوارض الأخرى.
– قاتل الأعشاب.
– شامبو ومساحيق ومغاطس الحيوانات الاليفة للتخلص من البراغيث والقراد.
– كيماويات حمام السباحة.

4. اقرأ ملصقات المبيدات أولاً بعناية
اتبع التوجيهات كما هي مكتوبة على الملصق قبل استخدام المنتج، وعلى سبيل المثال، يمكن انتقال المبيدات الحشرية التي تستخدمها للتحكم في البراغيث والقراد على حيواناتك الأليفة لأطفالك.

5. لا تستخدم أبداً قنابل الرش الواسع للمبيدات واستخدم الأقل سمية
نوصي باستخدام منتجات مكافحة الآفات الخالية من المواد الكيميائية أو الطريقة الأقل سمية لمشكلات الآفات المنزلية والمنزلية، وعندما تكون المواد الكيميائية ضرورية، توصي AAP باستخدام خيارات أقل سمية، مثل حمض البوريك في الشقوق أو المواد الهلامية، مما يقلل من تعرض الأطفال.

ويمكن أن تساعد الإجراءات البسيطة في الوقاية من الحشرات مثل الحفاظ على المنزل النظيف، وإخراج القمامة، والقضاء على المصادر المنزلية للرطوبة وتخزين الطعام بشكل صحيح. يجب أن تتم هذه الممارسات في المنازل والمدارس لتجنب الاضطرار لاستخدام المبيدات.

6. يجب على الأطفال عدم المشاركة في عملية الرش أو التسميد
يجب على الأطفال البقاء خارج الحديقة بعد استخدام السماد الكيميائي حتى تتعرض لحوالي 7 ملمتر على الأقل من المطر أو السقي الجيد، ثم الانتظار لمدة 24 ساعة على الأقل قبل أن تسمح للأطفال باللعب على العشب.

7. لا تستخدم الليندين على الأطفال
تحدث مع طبيب أطفالك حول التحكم في قمل الرأس بدون مبيدات.

8. إذا كنت تعمل مع المبيدات الحشرية
تأكد من أنك لا “تأخذها إلى المنزل” على ملابسك وأحذيتك، وحاول تغيير الملابس قبل العودة إلى المنزل وإزالة وتخزين الأحذية في الخارج.

9. العمل مع المدارس والهيئات الحكومية لتشجيع استخدام المنتجات ذات المبيدات الأقل سميةً
وتعزيز إجراءات “الحق في المعرفة” للمجتمع عندما يحدث رش للمبيدات في المناطق العامة.

المصدر: موقع صحتك دوت كوم

وللمزيد من المعلومات عن تأثير المبيدات الحشرية على الأطفال

عن Official Website